ملياردير بسبب آلة تقشير البطاطس!

قصة اليوم تتكلم عن رجل بسيط كون ثروته من آلة تقشير البطاطس !

تبدأ احداث القصه عندما ولد جوزيف عام 1933 , في مانشستر في انجلترا .

عاش جوزيف مع والدته الارملة واخوانه السته حياة بسيطة وفقيرة  حيث انه ترك دراسته ليعمل في عمر 15 ويساعد امه ..

عمل جوزيف في شركة ،وفي يوم من الايام ارسلته الشركة لإرسال رسائل البريد وفي طريقه مر على  رجال يبيعون مختلف البضاعة المتنوعة اعجب جوزيف بالعروض التي يقدمونها الباعه لتسويق منتجاتهم ..

استمر جوزيف بالهلوسة في المنظر العجيب الذي ظل يراود ذهنه فكر جوزيف وقال : ورا ما اجرب وابيع زيهم !

بدأ جوزيف تجارته في مراهقته ببيع بعض المجلات الهزلية والكتب في المكان نفسه , بعد ذلك انتقل جوزيف ببيع الاكسسوارات النسائية ولعب الاطفال والاقمشة والملابس وبعد سنتين تعلم جوزيف اساسيات البيع مثل ان يبيع وهو جالس لا واقف  لكي يجلب دائرة من المهتمين ليتزاحموا حوله، فيجلب المزيد من المتشوقين لمعرفة ما الذي لفت انتباه هذه الجموع ولا يستطيعون رؤيته. هذا الزحام يعطي انطباعا مبدئيا للناس بأن ما سيرونه قد يستحق فعليا الشراء ..

كان جوزيف يبيع البضاعة ذات الثمن الزهيد , لكن يبيع الكثير منها وهذا ما تعلمه من رجل اعتاد الوقوف في ميدان الطرف الغر ( ترافلجر) لندن كان يبيع اكياس صغيرة من الحبوب لإطعام الطيور في هذا الميدان ولكن كان يبيع الكثير منها , كان الرجل يملك شقق في العاصمة لندن جراء هذه الفكرة الرائعة .

تزوج جوزيف لاول مره في عمر 21 عام ،رزق جوزيف بثلاث ابناء انتقل جوزيف للعيش في استراليا بعد 25سنة من انتقاله انقلبت حياة جوزيف للأسوأ حيث انفصل عن زوجته تزوج مرتين بعدها ولم ينجح في زواجه انتقل جوزيف للعيش في ايرلندا  فترة قصيرة وبعدها انتقله هو وابنته للعيش في نيويورك..

بدأت حياة جوزيف تتحسسن شيئا فشيئا حيث تزوج للمرة الرابعه  وفي احد الايام رأى جوزيف بائع يبيع آلة تقشير البطاطس والخضروات اعجبتة الفكرة وبدأ بتنفيذها حيث بدأ يبيع آلة التقشير السويسرية بسعر 5 دولار في حي( مانهاتن )في نيويورك ..

كان جوزيف يبيع ببذلة فاخرة ولكنه ارستقراطية حيث واجه مشاكل بعدم الترخيص له للبيع في سوق الخضروات ولكن هذا لم يمنعه في المحاول في ايجاد مكان جيد للبيع في والغناء قائلا ( حين تقشر حبة بطاطاس، لا يهم إن كنت تستخدم اليد اليسرى أو اليمنى أو – كلاهما مثلما يفعل الساسة، ما تقشره من هذه الحبة قليل جدا لا أهمية له، وستقشرها في زمن قياسي وحين تواجه حفرة في حبة البطاطاس فستحفرها بسهولة، انظر مثلي الآن. هيا اقترب واشتري، لا تقلق فأنا لا أطلب مالا مقابل الفرجة علي. لست مضطرا للشراء لتشاهدني وأنا أقشر البطاطاس بطريقتي السحرية، فلعلك بالفعل تملك واحدة من هذه الأدوات، فلقد بعت منها الآلاف، ولذا سأعطيك دورة تدريبية تنعش بها ذاكرتك.)

كان جوزيف يغني  بمظهره الجذاب  ليجذب المتسوقين بطرية ذكية !

كان يعمل مع جوزيف شاب ببنية قوية اسمه توني ،كان يحذر جوزيف حين يقترب رجال الشرطه ويدافع عنه اذا ضره احد الماره وينظف بعد ان ينتهي جوزيف عمله ..

كان جوزيف يواجه مقاومة شرسة مع بقية البائعين لانه عرف كيف يجمع المتسوقين حوله حيث انهم ضروه وبقى جوزيف يبيع في اطراف السوق لك يبتعد عن المشاكل ولكن ذلك لم ينقص عدد المتسوقين حوله بسسب ذكائه ودهائه في البيع !

وبعد مده اصبح جوزيف من البائعة المشهورين حيث ان الناس اصبحوا يلتقطون معه الصور ويشترون منه ويسلمون عليه ..

توفي جوزيف عام 2009 ،عن عمر يناهز 75 عام، بعد ان حصل على الجنسية الامريكية .

عاش جوزيف في اواخر عمره حياة المليونيرات حيث تقدر ثروته ب9) مليون دولار )ومن بعد وفاة زوجتة الرابعه ورث منها شقتها الفاخرة  حيث انه اصبح لا يأكل الا في المطاعم الفاخرة .

بعد وفاة جوزيف اصبحت ابنته تسير على خطاة والبيع بنفس المكان الذي يبيع ابيها به لكنها منعت من شرطة نيويورك !

شارك الموضوع لأصحابك وقروباتك